الأربعاء, 20 أيلول 2017
   
أطيب التحيات من الروائي               أطيب التحيات من الروائي               أطيب التحيات من الروائي              
كلمات في ذكرى انطلاق الروائي
كلمات في ذكرى انطلاق الروائي
الروائي
*عزيزي سعد. أقدر عملك عاليا. الروائي صار موقعا مهما ، ومن الصعوبة على المتابع الجاد الإبتعاد عنه. ومن هنا تواصلي الحميم معك . بالطبع هناك مكانتك ككاتب وفنان عندي.

عدنان المبارك
روائي وناقد عراقي مقيم في الدنيمارك


* مبروك علينا جميعا ، ذكرى الروائي . كانت خطوتك شجاعة ونبيلة .

جمعة اللامي
روائي وقاص عراقي مقيم في الامارات

*سنتان الان فى عالم الابداع الالكترونى يساوى مائة عام من الابداع العادى.

هشام الصباحى
شاعر مصرى
رئيس تحرير وكالة 18 نوفمبر


*الف مبروك للروائي. انه موقع مميز حقا. لاتكتمل متعة تصفح المواقع الادبية على شبكة النت من دون زيارة موقع الروائي. شكرا لك على كل هذا الجهد الابداعي الرائع.

حسن بلاسم
سينمائي وقاص عراقي مقيم في فنلندا



*بكامل الغبطة والفرح أكاتبكم بمناسبة الذكرى الثانية لانطلاق موقع"الروائي" الذي تشرفون عليه وتديرونه باقتدار ودربة. عبر هذا الموقع المتميز تم تجسير علائق الصداقة والتعاون بيننا لما فيه مصلحة الثقافة العربية بعامة والرواية بخاصة، وإليكم يعود فضل هذا الحاصل.
ويسعدني بهذه المناسبة الكبيرة_وهي كبيرة بدون مبالغة_أن أتوجه بتحية تقدير واعتبار لشخصكم أولاً لما نذرتم إليه أنفسكم من اتخاذ لمبادرة من هذا الطراز في وقت عزّ فيه الإقدام عليها من قبل مؤسسات رسمية، ذات التخصص والميزانيات المالية الوافرة، ثمّ التحية للموقع إياه ثانياً لما يوفره من مساحات أمام الأعمال الإبداعية بمختلف اتجاهاتها وتجاربها بقصد التفاعل والاحتكاك. وتأكدوا من تقديركل مبدع عربي خلاق وصادق.
دامت لكم الصحة والعافية.

محمد الهجابي
قاص وروائي من المغرب-عضو اتحاد كتاب المغرب

*الروائي من المواقع التي كونت معها علاقة حميمة عبر هذا الفضاء الافتراضي. شكرا سعد على جهودك المبذولة لجعل الروائي متجدد دائما.

خلود الفلاح
شاعرة وصحفية من ليبيا



*تحياتي عزيزي سعد
شيء رائع أن يكون هنالك موقع متخصص للرواية العربية ، وقد اثبت جدارته بتقديم روائيين عرب على درجة عالية من التطور السردي
وبمناسبة الذكرى الثانية كل عام والموقع بخير والرواية العربية بخير وانت بخير أيضا
فرح داغر
بيروت-واشنطن

*أريد أن أسجل كلمة في تحية الروائي وأود نشرها،لا مبالغة أن الروائي هو الموقع الذي شق مسيرته بأناة وصبر ، ولا مبالغة إذا قلنا أنه عرف بأسماء مهمة وكثيرة في الرواية العربية، ونتمنى له الاستمرار، فهو رافد من روافد ثقافتنا الجديدة.

د. حسين الكناني- لندن


*أهنئك أخي سعد .. في الذكرى الثانية لانطلاق موقع الروائي.. شكرا لك لأنك جعلتنا من مدمني هذا العالم الجميل
تحياتي لجميع من يكتب لك وينهل من هذا الموقع

جلال رفعت
كاتب ومترجم ،العراق/ كركوك

* كل عام وانت بخير
كل عام وجميع الزملاء المساهمون في هذا الموقع الجميل بخير
كل عام ومجلة الروائي بخير

محمد رشيد السعيدي
كاتب من العراق

*موقع " الروائي " هو بيت الروائيين الاول، ففيه وعبره نسخن دوافعنا ونجددها لاكمال مخطوطة تركناها بسبب المشاغل اليومية، او نشيد مخططا لعمل جديد، او يسعفنا مقال او تجربة في تعديل وجهة نظر فنية كنا معتقدين بصوابها. لا شك ان " الروائي " ورشة لصنع رواية عربية ناضجة

ضياء الخالدي / روائي من العراق


*أبارك لك في خضم احتفال الروائي بعامه الجديد سائلا الله لكم التوفيق والاستمرار في تغطية المشهد الروائي بإبداعكم و تألقكم ، و إن أنس فلن أنس فضل الروائي عليّ الذي مثل انطلاقة مشجعة وضعتني على أولى الخطوات .. لقد كان لفوزي بجائزة الروائي أثرها الكبير بتشجيعي على الاستمرار بالكتابة و بالفعل فقد أنجزت كتابة روايتين جديدتين ستنشر إحداهما قريبا عن طريق دار الفرجاني.

اكرر مباركتي و تهنئتي لكم واكرر شكري.

ابراهيم الغالبي/ روائي من العراق

*أيها الصديق سعد
صفحةالروائي بالمستوى الذي انطلقت به من حيث وجهها الفني الجاذب
وبمستوى نصوصها الآخذ باللّباب ،في تاريخ ميلادها اليافع يدل على احترافية الأسرةالمُحرّرة، ويدل أيضا أنها دائرة اختصاص خالصة في النظر
إلى شؤون الرواية في العالمين العربي والغربي، نحن فخورون جدا
بهذا المستوى.. مزيدا من التألق.
عبد الباقي قربوعه
روائي جزائري


* جميل أن ينهض العراقيون ليقدموا مثل هذه المشاريع في مثل هذه
الظروف الرمادية المحبطة.
أملي أن يتجمع المبدعون العراقيون حول الروائي جنبا الى
جنب المواقع الأخرى مثل القصة العراقية والكاتب العراقي وأدب
وفن وغيرها،ويساهموا بابداعاتهم.
تمياتي بالنجاح والتوفيق.

د. زهير ياسين شليبة
ناقد واستاذ جامعي عراقي مقيم في الدنيمارك

*الروائي موقع نادر بين المواقع الثقافية، ننتظر من اشياء جديدة دائما.

سميرة نصار
متابعة للموقع- الامارات  
تعليقاتكم
1. احسنت
خلود الفلاح_ صحفية | 30/5/2010 الساعة 11:43
الروائي من المواقع التي كونت معها علاقة حميمة عبر هذا الفضاء الافتراضي.شكرا سعد على جهودك المبذولة لجعل الروائي متجدد دائما.
أضف تعليقك
* اسمك :
* عنوان التعليق :
* نص التعليق :
حرف متبقي للمشاركة
كود التحقق:
* ارقام و أحرف كود التحقق:
القائمة الرئيسة
البحث