الجمعة, 22 أيلول 2017
   
أطيب التحيات من الروائي               أطيب التحيات من الروائي               أطيب التحيات من الروائي              
"البوكر" البريطانية تعلن أسماء مرشحيها
"البوكر" البريطانية تعلن أسماء مرشحيها

أعلن في لندن مؤخراً عن القائمة الطويلة لجائزة البوكر البريطانية لأفضل عمل روائي لهذا العام، وقد تضمنت القائمة أعمالاً روائية كبيرة ستمر عبر هذه المرحلة تمهيدا لوصول 5 روايات إلى القائمة القصيرة التي سيعلن عنها الشهر المقبل.

ومن الروايات التي تصدرت القائمة “عرافة فلورنسا” للروائي سلمان رشدي الذي حاز الجائزة نفسها عام 1981 و”بحر الخشخاش” لأميتاي غوش، و”اعتدال شمالي” لفيليب هنشر، وتواجد على القائمة روائيون كبار مثل تيم ونتر، وبيتر كاري، ورامون غيلغون، وجون بورنسايد، والروائي توم روب سميث الذي يحقق حضوره للمرة الأولى عبر روايته “الطفل 44”، والروائي الهندي أرافيند أديفا عن روايته “النمر الأبيض” وهو الآخر يحضر للمرة الأولى على القائمة، وتكشف الرواية عن واقع الطبقات السفلى عبر شخصية “الرام” الذي يفر من الجوع في الريف ليتحول إلى قاتل في المدينة ليصبح فيما بعد رجلا ثرياً في نيودلهي.

ومن جهة أخرى فإن “دار النشر الصغيرة تيندال ستريت، أصبحت أكثر مهابة عندما بلغت العام الماضي القائمة الطويلة للبوكر برواية “ما الذي ضاع” لكاثرين أوفلين ويتم تسليط الضوء عليها لهذا العام برواية “فتاة بملابس زرقاء” لغينور آرنولد التي انبنت على حكاية تاريخية رومانسية عاشها الروائي الانجليزي المعروف ألفرد غيبسون إبان العهد الفيكتوري”.

في حين، أن “الظهور الأول، الاستثنائي لجرأته، في القائمة الطويلة حققه الكاتب الاسترالي ستيف شولتز ومن المرجح أن يكون مرشحا للذهاب إلى القائمة الصغيرة، عن روايته “جزء من كل” التي تقع في 700 صفحة”.

أما “الأسترالية التالية فهي ميشيل دو كريتسر التي ارتبط اسمها بالكلب الضائع، روايتها الثالثة، التي “صُفّق لها” طويلا هي التي تتخذ من غموض المحبوب المفقود نقطة انطلاق نحو حكاية متعددة الطبقات على نحو غني عابرة القارات والأجيال”.

ودخل الصحافي الباكستاني محمد حنيف إلى هذه القائمة برواية حالة مانغوش المتفجرة التي تتحدث عن الانفجار الكبير الذي أودى بحياة الجنرال والرئيس الباكستاني السابق محمد ضياء الحق. كذلك دخلت رواية “هولندا” لجوزيف أونيل إلى القائمة الطويلة بل من المرجح انتقالها إلى القائمة القصيرة.


وتضم لجنة التحكيم لهذا العام: أليكس كلارك المحرر الأدبي الشهير في مجلة غرانت والروائي جيمس توتي ومؤسس أوتاكار للكتب والمذيع في تلفزيون وراديو “هارديب سين كولي”.

وسوف يتم الإعلان عن الفائزين في القائمة القصيرة في 9 سبتمبر/أيلول المقبل فيما يجري الإعلان عن الرواية الفائزة في حفل خاص في لندن في 14 من الشهر الذي يليه.
القائمة الرئيسة
البحث